رسالة خاصة من أهالي الخليل

07/03/2019

7في الأسابيع الأخيرة شاركنا مع مئات الناشطات والنشطاء في جولة خاصة في الخليل قمنا بتنظيمها مع منظمة “نكسر الصمت”- وبفضل مئات أخرى من النشطاء الذي تبرعوا، نجحنا في احضار صوت أهالي الخليل الفلسطينيين الى عشرات آلاف الإسرائيليين. في أعقاب الجولة، قمن بإعداد فيديو يتوجه فيه أهالي الخليل الى الإسرائيليين ويذكرونا جميعاً على ماذا نصوت بالضبط، وبأن ورقة التصويت التي نضعها في الصندوق- تقرر مستقبلهم ومستقبل ملايين الفلسطينيين.

رسالتنا أثارت الأصداء: أكثر من 40 ألف شخص شاهدوا الفيديو والمئات قاموا بمشاركته- وهذه فقط البداية. معاً سنتمكن من الوصول الى مئات الآلاف واسماع صوت أهالي الخليل الذين يعيشون تحت السيطرة العسكرية.

مقابل التحريض، اليمين المتطرف والسياسيون المتلعثمون- نحن نقول بصوت واضح- في 9.4 صوتي هو ليس فقط صوتي. وبالذات عندما يحاولون اسكات صوت المساواة، الديمقراطية وإنهاء الاحتلال، سنضع كامل ثقلنا لإعادة ذلك الصوت الى مركز الخطاب.